القائمة الرئيسية

الصفحات

طريقة اختيار الأسهم الرابحة والمناسبة للاستثمار

طريقة اختيار الأسهم الرابحة والمناسبة للاستثمار
عندما تقوم بالاستثمار في شراء الأسهم ، من الذكاء أن تقوم بالبحث عن السهم الناجح حتى تتجنب المخاطر التي قد تحدث في حال قمت بالشراء بشكل عشوائي ، في هذا التقرير البسيط سنوضح لك الأمور التي تجعل السهم محاط بالمخاطر وطريقة اختيار الأسهم الرابحة والمناسبة للاستثمار قبل أن تقع في خسارة كبيرة.

بداية عليك أن تتيقن أن الاستثمار في الأسهم أكثر جاذبية بالتأكيد ، لكن كما نعلم لا يوجد شيء مضمون في هذهِ الحياة ، وهذا مؤكد في سوق الأسهم وبالرغم من وجود فرصة رائعة لتكون الرابح إلا أن المخاطر التي تحاط بك قد تجعلك خاسرًا.

مخاطر الاستثمار في الأسهم

يجب ان تعلم أن جني المال من الأسهم ليس بالسهولة التي تتصورها عزيزي ، حيث إن الشركة التي تمتلك أسهمها قد تتعرض لانتكاسة مالية كبيرة أو حتى الانهيار ، مما يعرضها للإفلاس وبمجرد إفلاس الشركة سيصبح سهمك عديم القيمة تمامًا.

لنضرب مثال ، هل تتذكر شركة Nokia الشركة الفنلندية الأشهر في صناعة الهواتف الذكية وتطوير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ، هذهِ الشركة التي تجاوزت أرباحها السنوية الـ 30 مليار دولار لكن مع الأسف لم تواكب التطور مما أدى إلى تدهور وضعها الاستثماري وبالتالي لم يجني المستثمرون فيها سوي الخسائر الفادحة.

قد يعجبك : كيف تدهورت نوكيا بعد أن كانت أكبر شركة مصنعة للهواتف حول العالم

أنواع مخاطر الاستثمار في الأسهم

عليك أن تعلم أن هناك أنواع كثيرة من المخاطر التي قد تواجهك عند شرائك للأسهم منها :

  • خطر انقباض سيولة السهم ، حيث يجب عليك التأكد من أن الأسهم يمكن بيعها بكل سهولة في أي وقت لزيادة الطلب عليها وهنا نجد أن السهم ذا سيولة مناسبة وليس به انقباض.
  • كما يجب عليك أن تعلم أنه من المحتمل بعد شرائك للسهم أنك قد تواجه مخاطر اقتصادية كالانكماش الاقتصادي الذي يؤثر بدرجة كبيرة على سعر السهم سواء بالسلب أو الإيجاب.
  • وهناك مخاطر للسوق ، فتأكد دائمًا قبل شرائك للسهم أنهُ مقيم في السوق بسعر مناسب.
وبالرغم من ذلك كلما زادت المخاطر ارتفعت احتمالية نجاح استثماراتك ، انظر ماذا قال الرياضي محمد كلاي " الذي لا يملك الشجاعة الكافية لتحمل المخاطر لن يحقق أي إنجاز في الحياة " وإليكم بيان الفرق بين الأسهم منخفضة المخاطر والأسهم مرتفعة المخاطر من خلال الجدول التالي :

الأسهم منخفضة المخاطر الأسهم مرتفعة المخاطر
تم إصدارها من شركات كبيرة تم إصدارها من شركات صغيرة
تتمتع بسمعة جيدة تتمتع بسمعة غير جيدة
لا تشهد تقلبات كثيرة فى الأسعار تشهد تقلبات حادة فى الأسعار
مستقرة أغلب الوقت غير مستقرة وتشهد تقلبات مستمرة
مناسبة للشراء والاستثمار غير مناسبة للشراء والاستثمار

طريقة اختيار الأسهم الرابحة والمناسبة للاستثمار

معرفة مدى خطورة السهم من أهم عوامل نجاح استثماراتك مستقبلا ، وقد يكون المحدد لرغبتك هل بالفعل ستقوم بشراء السهم أم انه غير مناسب؟ إليكم طريقة تحديد درجة خطورة السهم :

قد يعجبك : أسرار نجاح المنتجات اليابانية فى الأسواق العالمية

وضع قائمة بالأسهم الناجحة خلال فترة معينة

عندما تستثمر في شراء الأسهم عليك وضع قائمة بالأسهم الجديرة بالاهتمام ويمكنك إعداد ذلك عن طريق البحث عن تقلبات السهم في الأسواق والبحث عن تاريخ الشركة التي أصدرته وهل هي بالفعل جديرة بالثقة؟

كما يمكنك الاعتماد على التحليل الأساسي عن طريق متابعة أخبار الشركة خلال فترة زمنية معينة ، كذلك يمكنك الاعتماد على التحليل الفني عن طريق فحص الرسوم البيانية للسهم والبيانات.

فحص القيمة السوقية للشركة

توضح لك القيمة السوقية حجم الشركة في السوق ، فمثلا شركة آبل تقدر قيمتها السوقية ب 2,45 ترليون دولار ، وفي المقابل تمتلك شركة أمازون 1,62 ترليون دولار كقيمة سوقية.

طريقة اختيار الأسهم الرابحة والمناسبة للاستثمار

فعليك أن تعلم أن الشركات الكبيرة تمتلك أسهم ذات رؤوس أموال كبيرة كما أن هناك شركات ذات رؤوس أموال متوسطة وشركات ذات رؤوس أموال صغيرة ، لكن أسهم الشركات الصغيرة دائمًا محاطة بالمخاطر لأنها ليست قوية وراسخة كأسهم الشركات الكبيرة.

لكن توقف لا يمكنك الحكم على السهم من هذا المنظور فقط ، فالأسهم الرخيصة ( الشركات الصغيرة ) ليست دائمًا أسوأ من الأسهم باهظة الثمن ( الشركات الكبيرة ) وما يهمنا هنا هو مقارنة سعر السهم مع عدة عوامل ، كالمقارنة بين سعر السهم والأرباح التي تعود على الشركة حيث إن هناك شركات ذات رؤوس أموال صغيرة تدرج الأسهم في الأسواق وتجني الأرباح من خلال تأثير المستثمرين على سعر السهم بعد الشراء.

تقييم الشركة قبل شراء السهم

قبل شراء سهم معين عليك أولا تقييم الشركة التي قامت بإصدار السهم ، هل لديها نموذج أعمال مثالي وجيد؟ هل لديها الكثير من المنافسين في الأسواق؟ هل هناك منافس قوي يستطيع التغلب عليهم مستقبلاً؟

دعني أجيب عن ذلك وأقول لك إنه من المستحيل التنبؤ بالمستقبل فالعلم عند الله تعالى ، لكن إذا كانت الشركة مدرجة في سوق مزدحم المنافسة أو لديها منافس قوي يستطيع التغلب عليها مستقبلا ، فإن احتمالية نجاحك  ضعيفة للغاية ، ومن الغباء وضع أموالك خلف شركة في سوق مزدحم بالمنافسين.

كما يجب أن تعلم ، كلما كان للشركة سجل حافل بالأرقام القياسية كلما ارتفعت نسبة نجاح السهم ، حيث يجب عليك التأكد هل تتمتع الشركة بتاريخ حافل من الابتكارات والإنجازات أم لا؟

لنضرب مثال ، شركة Amazon لديها تاريخ قوي من الأداء ، حيث إن سهم أمازون تم إدراجه في البورصة عام 1997 عند سعر 18 دولار والآن يراوغ السهم في منطقة الـ 3200 دولار.

تحقق من الورقة السوداء للشركة

الورقة السوداء كما يطلق عليها في الأسواق الكورية هيَ السجل الذي يتم إدراج جميع فضائح الشركة به.

حيث يجب أن تضع في اعتبارك النظافة المالية للشركة ، هل لديهم فضائح في الأسواق؟ هل وضع الشركة متدهور؟ هل تم عزل رئيسهم التنفيذي؟ هل قامت الشركة بالاحتيال على العملاء قبل ذلك؟ هناك بالطبع تساؤلات كثيرة قد توضح مستقبل الشركة وتحدد المخاطر المستقبلية.

الأدوات التي تساعدك على اختيار أسهم رابحة ومناسبة

مؤشرات الأسهم

يمكنك الاعتماد على مؤشرات الأسهم الموجودة على الإنترانت لدراسة حالة السهم والأزمات التي مر بها ، حيث يمكنك عن طريق المؤشر معرفة سعر السهم الحالي وسعره في فترة زمنية معينة كما يمكنك معرفة سعر الافتتاح وسعر الإغلاق والقيمة السوقية للشركة التي أصدرت السهم ونسبة السعر إلي العائد ... إلخ

ويمكنك العثور علي مؤشرات الأسهم علي مواقع الويب ومن تلك المواقع :
  1. Saudi Exchange
  2. Mubasher
  3. Investing
  4. MarketWatch
  5. Google
  6. Bloomberg

منصات المضاربة والتداول

هنا نجد القوة الكاملة للتحليل الصحيح ، ويمكنك الحصول على بيانات أكثر وضوحًا ، فقط قم بالاشتراك في منصة تداول جيدة وشهيرة مثل منصة  Metatrader4 ومنصة Metatrader5 حيث ستجد أدوات وإضافات رائعة يمكنك الاستعانة بها ، ويمكنك بكل سهولة مقارنة البيانات والإحصائيات خلال فترة زمنية معينة للحصول علي صورة واضحة.

قواعد بيانات الــ US Securities and Exchange Commission

تقوم الشركات كل فترة معينة من السنة المالية بتقديم معلومات وبيانات عامة عن الاستثمارات التي قامت بها وتشمل كذلك الميزانية العمومية للشركة وغير ذلك من الأمور.

وللحصول على قواعد بيانات الـ SEC يمكنك الاستعانة بقواعد البيانات العامة على الإنترانت وهناك الكثير من المواقع التي تقدم ذلك وأنا شخصيا أنصحك بقواعد بيانات الـ EDGAR فهي مجانية تمامًا.

وتتيح لك الحصول على بيانات الأسهم والسندات وجميع الأوراق المالية المتداولة خلال فترة معينة ، ليس فقط بل ستتمكن من معرفة رواتب المسؤولين داخل الشركات والمعاملات الدولية والمحلية والاجتماعات الخاصة بالمساهمين ... إلخ.

متابعة المواقع الإخبارية

أظن أنك لديك جوال يدعم الإنترانت أليس كذلك بالطبع ، لما لا تقوم بمتابعة المواقع الاقتصادية ومعرفة أخبار الشركات ومتابعة الشركة التي أصدرت أسهمك ، فإذا كان هناك شيء جديد عن الشركة فيجب عليك كمستثمر أن تعرفه أولا.
ليس فقط بل يمكنك متابعة مواقع عربية وأجنبية لتتمكن من الاطلاع علي كافة التحركات والاتجاهات الاقتصادية وأنا أنصحك  بــ

نصائح لتجنب خسارة أموالك عند شراء الأسهم

  • تعرف على مستوى دخلك جيدا وحدد مقدرتك.
  • لا تستثمر إلا جزء بسيط من أموالك ، لآن المخاطر محتملة.
  • بناء معرفة جيدة بالأسواق المالية.
  • قراءة كتب اقتصادية حتى تتمكن جيدا من تحليل الأسواق.
  • الاستعانة بمستشار مالي إذا كانت مقدرتك على التحليل الفني ضعيفة.
  • تجنب الاستثمار قصير الأجل ، دائمًا الاستثمار طويل الأجل أكثر نجاحًا.

كتب اقتصادية جيدة تساعدك على بناء خلفية اقتصادية

  • An Inquiry into the Nature and Causes of the Wealth of Nations
  • كتاب رأس المال ( عملية انتاج رأس المال )
  • كتاب مبادئ في الاقتصاد السياسي و الضرائب للكاتب دافيد ريكاردو

تعليقات