القائمة الرئيسية

الصفحات

كيف نجحت شركة باناسونيك للأجهزة الكهربائية وأسست إمبراطوريتها

كيف نجحت شركة باناسونيك للأجهزة الكهربائية وأسست إمبراطوريتها
ابتكارات لم تلقى قبولا وحروب هددت الشركة بالانهيار، إذا كنت أحد الموظفين الأكفاء في إحدى شركات صناعة الأجهزة الكهربائية وقمت بتطوير إحدى الأجهزة الكهربائية وعند تقديم ذلك لمدير الشركة تفاجئ برفض مشروعك فماذا ستفعل حينها؟ هذا ما حدث مع مؤسس شركة باناسونيك.

وأيضًا ماذا ستفعل إذا كنت من أكبر رجال الأعمال، ولديك الكثير من الشركات والمصانع، وشركتك عمرها يتخطى الـ25 عامًا في الأسواق، وفجأة تجد بلدك متورطة في حرب لا سبيل للهروب منها؟ في هذا التقرير،  سنحاول إلقاء الضوء على كل ما تريد معرفته عن شركة باناسونيك والأزمات التي مرت بها شركة باناسونيك وكيف تغلبت عليها.

من هو مؤسس شركة باناسونيك "Panasonic"

هو المهندس الياباني  "كونوسوكي ماتسوشيتا" ولد كونوسوكى في مدينة واكامايا اليابانية في عام 1894 عمل كرائد للأعمال الصغيرة في بداية حياته المهنية، وهو صناعي يابابني قام بتأسيس شركة ماتسوشيتا المتخصصة في الصناعات الكهربائية والإلكترونية.

وكان كونوسوكى ينتمي لعائلة متواضعة للغاية ولم يكن مستقبلهُ مبشر بسبب الأزمات المالية والمشاكل التي لاحقت عائلته، على الرغم من أن عائلته كانت تملك قطعة أرض كبيرة في مدينة "واسا اليابانية " ومرت السنوات حتى عين كونوسوكي في شركة أوسكا لايت للإضاءات.

كونوسوكي ماتسوشيتا

وحصل على العديد من الترقيات الهامة بسبب نشاطه الإيجابي في الشركة حتى قام بتقديم اختراع جديد يعرف بمقابس الإضاءة المحسنة وكانت مختلفة تمامًا عما يوجد بالأسواق، لكن لسوء الحظ لم يرحب مديره بالشركة بهذا الابتكار بحجة ارتفاع تكاليف صناعته.

بداية كونوسوكي مع شركة باناسونيك وتطوير المصابيح الكهربائية

بمرور الوقت قرر كونوسوكي عدم الاستسلام للفشل وقام بتأسيس شركة باناسونيك هو وزوجته وثلاث عمال بعد استقالته من شركة أوسكا لايت، وقام بإنتاج العديد من المنتجات اليابانية منها الـ  Duplex lamp sockets وكان ذلك فى عام 1918، لكن بمرور الوقت قرر كونوسوكي البحث مجددا عن داعم لابتكاره إلى أن توصل لاتفاق مع أحد التجار اليابانيين في عام 1922.

كان كونوسكي رائد أعمال ماهر، حيث استطاع في فترة وجيزة تطوير استراتجية خاصة بشركة باناسونيك حيث كان لديه اعتقاد أن ارتفاع جودة المنتجات بنسبة 35% عن المنتجات المماثلة في الأسواق وانخفاض سعر المنتجات بنسبة 20% عن المنتجات المماثلة في الأسواق هو أحد عوامل التسويق الناجح.

ثم بدأ مؤسس باناسونيك العمل على تطوير منتجاته التي يقدمها للجمهور تدريجياً، فقام بإنشاء مصباح كهربائيّ للدرجات الهوائيّة في عام 1923، وقام بعمل دراسة كاملة عن العيوب التي اشتهرت بها المنتجات الأخرى ومن ثم العمل علي تفادي تلك العيوب، ولم يكتفي بالمصابيح بل قام بطرح منتجات جديدة في الأسواق كالمدفأة الكهربائية والراديو.

بداية الحرب العالمية الثانية وصمود شركة باناسونيك

كانت بداية الكساد العظيم في أوائل عام 1930، وفي ذلك الوقت انخفضت نسبة مبيعات شركة باناسونيك لدرجة كبيرة، وخسرت الشركة من رأس مالها الكثير مما وضع كونوسوكى في مأزق، لكن سرعان ما قرر كونوسوكى عدم الاستغناء عن العمال وطاقم الموظفين بالشركة مع تخفيض نسبة ساعات بنسبة 40 % مع دفع كامل مستحقات طاقم العمل بالشركة.

لم يقف هنا بل عقد اتفاق مع عدد كبير من المسؤليين بالشركة على مساعدته في التسويق وبيع المخزون التراكمي لمنتجات الشركة وبالفعل تم بيع المخزون بنجاح، واستطاع بهذا القرار الخطير النجاة من الكساد والأزمة الاقتصادية التي مرت بها اليابان.

ومع خسارة اليابان للحرب العالمية الثانية خسر كونوسكى العديد من صفقات التصنيع التي تعاقد عليها مسبقًا، لكن لم يستسلم وقرر طرح أجهزة جديدة في السوق الياباني كالراديو والتلفاز والأجهزة المنزلية، وفي عام 1952 استطاعت شركة باناسونيك طرح تلفاز عصري بالونين الأسود والأبيض.

قد يعجبك : اليابان تضع رقم قياسى جديد فى سرعة الانترانت وتصبح الأولى عالميًا

وبعد فترة وجيزة من انتهاء الحرب العالمية الثانية، قام كونوسوكي بإنشاء شركة Sanyo للإلكترونيات، وذلك بعد ارتفاع نسبة طلب على أجهزة الراديو  والتلفاز في الأسواق، ومر الوقت وتطورت شركة Sanyo حتى قامت في عام 1979 بتصدير أحدث أجهزة التلفاز إلى السوق الأوروبي.

 أخيرًا، كانت شركة باناسونيك معروفة سابقًا بشركة ماتسوشيتا أو Matsushita Electric إلى أن أعلنت في العاشر من شهر يناير لعام 2008 أنها تنوي تغيير اسم الشركة كليًا إلى باناسونيك وكانت للشركة علامات تجارية كثيرة منها : شركة راسونيك وشركة Technics.

تعليقات