القائمة الرئيسية

الصفحات

كل ما تريد معرفته .. مميزات نظام هواوي الجديد Harmony Os

كل ما تريد معرفته .. مميزات نظام هواوي الجديد Harmony Os
أُعلنت عملاق التكنولوجيا الصينية شركة هواوي عن إطلاق نظام التشغيل الخاص بهواتف الشركة Harmony Os، والذى يتحكم بمجموعة واسعة من أجهزة شركة هواوي الحالية والمستقبلية، وذلك خلال المؤتمر المنعقد فى العاصمة بكين.

فى هذا التقرير سنوضح اهم المميزات التى يدعمها نظام Harmony Os، وهل حقًا سيكون هو الأفضل مستقبلا ؟ وهل سيكون منافس قوى لنظام تشغيل الأندرويد ؟ هذا ما سنطرحهُ الأن.

مميزات نظام هواوى الجديد Harmony Os

من المؤكد ان نظام هواوى الجديد نظام سلس للغاية كذلك قوى، حيث يأتى بعدة وظائف هى الأقوى بين الأنظمة الأخرى كـ الأندرويد والــ IOS، ويستخدم نظام هواوي الجديد فى عدة انواع من الأجهزة منها على سبيل المثال، الساعات الذكية كذلك النظم الداخلية للسيارات وايضًا الشاشات الذكية، إليكم تلك المميزات العامة للنظام : 

قوة الأمان داخل نظام هواوى الجديد

يعتمد النظام الجديد على تصميم قوى لتقنية النواة الصغيرة " Microkernel " تلك التقنية التى تمتاز بمستوى فائق من درجات الأمان للمستخدمين، كما تم تصميم تلك النواة لتناسب الخواص المتعلقة بوظائف نواة المعالج، كما تمتاز النواة بتوفير الوظائف الرئيسية فقط مثل التحقق من الأمان الداخلي بين عمليات الاتصال و إضافة طبقة حماية امنية مشتركة.

ويعتمد نظام Harmony Os على طريقة التحقق لإعادة تشكيل الأمان والموثوقية بنسبة 100%، على البيئة التنفيذية الموثوقة " Trusted Executive Environment " ويعتبر نظام شركة هواوى الجديد أول نظام يعتمد على تقنية التحقق الرسمي ضمن بيئة تنفيذ موثوقة " TEE "

السرعة داخل نظام هواوى الجديد

تعتمد السرعة فى ذلك النظام على التصدي لتحديات ضعف الاداء الخاصة بالاعتماد على محرك تعزيز سرعة الاستجابة، حيث ان محرك تعزيز سرعة الاستجابة هنا يتولى مسؤولية تحديد اولويات تنفيذ المهام، حيث انهُ يعمل على توجيه السرعة نحو المهمات والاستخدامات ذات الأولوية القصوى.

حيث يعمل محرك تعزيز سرعة الاستجابة التى اعتمدت علية شركة هواوى هنا على خفض نسبة معدل الاستجابة للتطبيقات والألعاب بنسبة تصل الى 25,4% بالمقارنة مع نظام الأندرويد ونظام IOS.

ومن الجدير بالذكر تقنية النواة الصغيرة لديها القدرة الكاملة على تقوية زمن واداء الاتصالات الداخلية للنظام بين العمليات المختلفة حيث تصل 50% بالمقارنة مع النظم المختلفة الحالية.

واجهة استخدام جديدة وفريدة

يهدف نظام Hormony Os الجديد الى المساعدة فى بناء تطبيقات وواجهة استخدام مبتكرة وجديدة كلياً ليس فقط ذلك بل تنافسية ايضًا كذلك متوافقة مع جميع أجهزة شركة هواوي، كذلك مناسبة تماما لإطار واجهة المستخدم الموزع فى جميع انحاء الشاشة.

مسابقات مالية لمطوري نظام هواوى الجديد

اقامت شركة هواوى مسابقة هى الأولى من نوعها من بيــن الشركــات الأخرى، تحت مسمى " Harmony Os Developer Innovation Contest " تشجيعًا منها لمطوري البرمجيات حول العالم على تقديم الخصائص الجديدة كليًا لدعم نظام Harmony Os.

وتبلغ قيمة المسابقة مليون ونصف يوان صيني، فإذا كنت من المهتمين سننشر لاحقًا طريقة التسجيل فى تلك المسابقة.

كذلك قامت شركة هواوى بإنشاء منظومة خاصة فقط لتطوير نظام تشغيل هواتف هواوي الجديد  Hormony Os ومن الجدير بالذكر ان عدد المنضمين لتلك المنظومة حول العالم حتى تلك اللحظة يتخطى 100 الف مبرمج.

هل سيتفوق نظام هواوى الجديد مستقبلاً على نظام اندرويد او أى نظام أخر ؟

فى الحقيقة لا يمكننا تقدير ذلك بدقة، حيث ان الامر متعلق بشركة هواوى هى فقط من ستحدد ذلك مستقبلاً، لكن يمكننا القول من خلال المؤشرات الحالية، ان نظام Hormony Os سيقوم بإستحداث مميزات ووظائف جديدة كلياً على الأقل مستقبلاً.

وايضًا لا يمكننا نفى قوة نظام الأندرويد اطلاقًا، حيث انهُ من الخطأ القول بذلك مع التطور الرهيب فى نظام اندرويد خلال السنوات القليلة الماضية، حيث أكتسب ذلك النظام ثقة كبيرة من جانب كبرى شركات الهواتف وعلى رائسها شركة هواوى.

اخيرًا، يتوقع مسؤولون فى شركة هواوي ان تقوم الشركة خلال ذلك العام بتزويد ما يقارب 400 مليون جهاز، بنظام Hormony Os، وستعلن هواوي قريبا عن موعد المؤتمر الخاص بالشركة المنعقد فى الإمارات العربية المتحدة، للكشف عن المزيد والمزيد من المميزات الفريدة القادمة مع ذلك النظام.

كذلك إذا كنت من مطورى البرمجيات يمكنك تحميل نسخة من النظام الجديد للشركة، لتجربتها " خاصة بالمطورين " من هنا

تعليقات