القائمة الرئيسية

الصفحات

على غرار الانتخابات الامريكية فيسبوك يحذف مجموعة تضم 370 ألف مؤيد لترامب

على غرار الانتخابات الامريكية فيسبوك يحذف مجموعة تضم 370 ألف مؤيد لترامب
قام موقع التواصل الأجتماعى اليوم بحذف أحد أكبر المجموعات التي تؤيد وتدعم المرشح للرئاسة الأمريكية دونالد ترامب، حيث أعلن موقع التواصل الأجتماعى فيسبوك أنه قام اليوم الموافق الخامس من نوفمبر بحذف مجموعة تضم حوالى ما يقارب 370 ألف عضو، على خلفية نشر الأعضاء معلومات مضللة بها وهذا من المخالفات التي لا يسمح بها موقع فيسبوك.

يذكر أن تلك المجموعة تم أنشائها بعد عدة تغريدات قام بها المرشح للرئاسة الأمريكية دونالد ترامب، حيث أتهم دونالد ترامب منافسه جو بايدن بالتلاعب في إصوات الانتخابات لصالحه وهذا مخالف، وهناك عدة تغريدات أخرى شكك من خلالها في نزاهة عملية التصويت في الانتخابات، على خلاف تلك التغريدات قام مؤيدين دونالد ترامب بإنشاء تلك المجموعة لمساندة حليفهم دونالد ترامب في عملية الانتخابات.

يذكر أن تلك المجموعة قامت بنشر عدة دعوات تحض على العنف، مما أدى لقيام إدارة الفيسبوك بإتخاذ أجراءات صارمة ضد تلك المجموعة فقام بحذفها حفاظآ على الأستقرار داخل البلاد، حيث ذكر الفيس بوك بالنص :

تماشيآ مع الأجراءات الاستثنائية التي نتخذها خلال تلك الفترة من التوتر المتزايد، قمنا بحذف مجموعة " أوقفو السرقة " نظرآ لأن تلك المجموعة تخالف سياسات الشركة، كما ان تلك المجموعة تهدف للطعن في شرعية العملية الأنتخابية، كمارأينا دعوات مقلقة تدعو للعنف والهمجية من بعض الأعضاء داخل تلك المجموعة. 

كما وضع موقع التواصل الاجتماعى تحذير هام للمواطنين الذين لديهم حق الأنتخاب، من عدم إحتساب أي أصوات لصالح المرشح دونالد ترامب لأن الناخبين قامو بإستخدام أقلام من نوع فلوماستر في التصويت.

كما يرى بعض المراقبون مما لديهم الخبرة، أن ملحوظات التحذيرعلى المنصات التي إبتكرت خصيصآ لتعزيز النشر الفوري ولمعلومات وحدها لا تكفى.

كما يذكر أن الرئيس دونالد ترامب وضع عدة تغريدات تشكك في نزاهة العملية الأنتخابية على تويتر في وقت سابق من اليوم، أتهم فيها البعض بالتلاعب في الأصوات عبر البريد، كما تعهد برفع الأمر للقضاء إذا تطلب الأمر ذلك، مما أدى إلى قيام موفع تويتر بإتخاذ أجراء صارم ضدد تلك تغريدات فقام بوضع تحذير على تلك التغريدات بأنها مضللة.

عمومآ هناك جدل واسع عبر شبكات التواصل الأجتماعى حول الانتخابات الأمريكية خصوصآ أنه لم يتم الأعلان عن الفائز بالرئاسة الامريكية حتى الأن.

تعليقات